Responsive image

تحت شعار "نعتني بصحتك .. لتُكمل حَجَتك" وزيرة الصحة تفتتح ورشة عمل إداريي ومسعفي وطباخي حملات الحج الرسمية لعام 1439هـ/2018م .. وتثني على الجهود المتواصلة للكوادر الصحية والقائمين على لجنة الحج ..

تحت شعار "نعتني بصحتك  .. لتُكمل حَجَتك" وزيرة الصحة تفتتح ورشة عمل إداريي ومسعفي وطباخي حملات الحج الرسمية لعام 1439هـ/2018م  ..  وتثني على الجهود المتواصلة للكوادر الصحية والقائمين على لجنة الحج ..

12/07/2018 09:07:26 م


تحت شعار "نعتني بصحتك لتُكمل حَجَتك"، افتتح سعادة وزيرة الصحة الاستاذة فائقة بنت سعيد الصالح صباح اليوم الخميس الموافق 12 يوليو 2018م ورشة عمل إداريي ومسعفي وطباخي حملات الحج الرسمية لعام 1439هـ/2018م، والتي نظمتها وزارة الصحة بفندق الخليج بحضور الأستاذ خالد جاسم المالود الأمين العام لبعة مملكة البحرين للحج والأستاذ خالد محمد حسن مساعد نائب رئيس البعثة للموارد المالية والخدمات الإدارية والدكتور محمد رسمي المدير العام لصيدلية وائل، وكبار المسئولين بوزارة الصحة، إلى جانب أعضاء اللجنة التنسيقية لأعمال بعثة الحج الطبية.

وأشارت وزيرة الصحة في كلمتها إلى أن وزارة الصحة قد وضعت كل إمكانياتها من أجل تقديم أفضل الخدمات الصحية والعلاجية لحجاج مملكة البحرين من مواطنين ومقيمين، قبل سفرهم من خلال الرعاية الصحية والتطعيمات الوقائية التي تُقدمها وزارة الصحة للراغبين في تأدية مناسك الحج، وكذلك العمل على رفع مستوى وعيهم الصحي من خلال برامج التوعية الخاصة بموسم الحج، مؤكدة على أن هذه الجهود تأتي انطلاقا من التوجيهات السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين المفدى حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه. وبينت بأن وزارة الصحة تقوم سنويا بتشكيل لجنة طبية ضمن بعثة مملكة البحرين للحج، وتكون مهمتها تقديم ما يحتاجه حجاج مملكة البحرين من رعاية صحية وخدمات علاجية، في مختلف الأماكن المقدسة (مكة المكرمة ومشعري منى وعرفة).

وأوضحت وزيرة الصحة بأن الخدمات الصحية والعلاجية التي تٌقدمها اللجنة الطبية ببعثة مملكة البحرين للحج قد حظت برضى حجاج مملكة البحرين وثقتهم، ولم يتأتى للّجنة الطبية ذلك لو لا الدعم والمساندة التي تحظى بها من رئيس بعثة مملكة البحرين للحج فضيلة الشيخ عدنان القطان، وجميع المسئولين بالبعثة، الذين يستحقون كل الشكر والتقدير، حيث انه من مقومات نجاح وزارة الصحة واللجنة الطبية ببعثة مملكة البحرين للحج في المحافظة على صحة وسلامة حجاج مملكة البحرين، وتقديم خدمات صحية وعلاجية متميّزة هو التعاون والعمل المشترك مع حملات الحج، وبالأخص الكوادر الطبية، والمعنيين بشئون التغذية الصحية والسليمة.

وفي ختام كلمتها أكدت وزيرة الصحة "الصالح" على أن  أهداف عقد الورشة تأتي لرفع كفاءة الكوادر الطبية بحملات الحج، وتمكينهم من تأدية مهامهم بأكمل وجه، وكذلك التأكيد على استمرار التعاون والعمل المشترك بين اللجنة الطبية ببعثة مملكة البحرين للحج والكوادر الطبية بحملات الحج لهدف مشترك نُكرّس له كل الامكانيات، وهو حفظ صحة وسلامة حجاج مملكة البحرين، ليتمكنوا من تأدية مناسك الحج ويعودوا لأرض الوطن سالمين غانمين إن شاء الله، داعية حجاج بيت الله الرحم لضرورة زيارة المراكز الصحية التابعة لمنطقة سكنكم لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة وأخذ التطعيمات الخاصة بموسم الحج التي وفرتها وزارة الصحة في جميع المراكز الصحية، وذلك حفاظاً على صحتهم وسلامتهم، ووقايتهم من الأمراض المعدية.

ومن جانبه نقل الأستاذ خالد جاسم المالود الأمين العام لبعة مملكة البحرين للحج تحيات فضيلة الشيخ عدنان القطان، وأثنى على الجهود التي تقوم بها اللجنة الطبية ودورهم البارز سنويا، وأكد على أهمية برامج التوعية والإرشاد الصحي الذي تقدمة وزارة الصحة، والتعاون والتكاتف بين أعضاء اللجنة وبقية كوادر البعثة، الأمر الذي ترتب عليه تسهيل تقديم الخدمات وتسجيل العديد من حالات الرضى من قِبل المسؤولين والحملات والحجاج وكذلك مختلف الخدمات الصحية كإسعاف حالات الطوارئ وتوفير العلاج اللازم ومباشرة المرضى من خلال كوادر طبية على مستوى راقٍ من الخدمة وسماحة في التعامل.

 

وأكد الأمين العام لبعثة مملكة البحرين للحج على أن اللجنة الطبية بالبعثة كان لها الأثر الكبير في إنجاح موسم الحج، خصوصاً في يوم عرفة، ويوم النفرة، وتجلى ذلك فيما تناقلته برامج التواصل الاجتماعي ومحطات التلفزة من مقاطع وصور كانت أبلغ من ألف كلمة تقال.

واختتم كلمته مشيرا إلى أن دعم اللجنة العليا لشؤون الحج والعمرة برئاسة معالي الشيخ خالد بن علي آل خليفة وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف المستمر ومساندتها لجهود كافة اللجان العاملة ضمن بعثة مملكة البحرين للحج. 

 

إلى ذلك أشاد الدكتور ابراهيم عبيد رئيس اللجنة التنسيقية لأعمال بعثة الحج الطبية باهتمام سعادة وزيرة الصحة وتوجيهاتها ودعمها ومساندتها للّجنة وما يُقدم من خدمات صحية وعلاجية لحجاج مملكة البحرين قبل سفرهم وحتى عودتهم سالمين غانمين إلى أرض الوطن، وكذلك بدور اللجنة التنسيقية لأعمال بعثة الحج الطبية بوزارة الصحة وأعضائها الذين بذلوا ويبذلون قصارى جهدهم من أجل نجاح موسم الحج، وهمهم الكبير حفظ صحة وسلامة حجاج مملكة البحرين، وذلك بتعاون مختلف الإدارات والأقسام بوزارة الصحة.

 

وأكد رئيس اللجنة التنسيقية لأعمال بعثة الحج الطبية على حرص اللجنة التنسيقية لأعمال بعثة الحج الطبية بوزارة الصحة في برامجها وفعّاليات هو رفع مستوى الوعي الصحي للراغبين في تأدية مناسك الحج، بما ينعكس على صحتهم وسلامتهم في الديار المقدسة، واحصائيات عدد المرضى الذين عاينتهم اللجنة الطبية ببعثة مملكة البحرين للحج مؤشرة واضح على نجاح اللجنة التنسيقية في رفع مستوى الوعي الصحي لحجاج مملكة البحرين.

 

وتطرق إلى إحصائيات عدد المرضى المترددين على عيادات اللجنة الطبية في الديار المقدسة في مواسم الحج الأربعة الأخيرة، حيث بلغ عدد المرضى المترددين على عيادات اللجنة الطبية بالديار المقدسة 3000 مريضاً، وكانت على النحو التالي (في مكة المكرمة 1023 مريضاً، وفي منى 1757 مريضاً، وفي عرفة 220 مريض) ففي موسم حج 1435هـ/2014م، وفي موسم حج عام 1436هـ/2015م بلغ عدد المرضى المترددين على عيادات اللجنة الطبية بالديارة المقدسة 2359 مريضاً وقد كانت على النحو التالي (في مكة المكرمة 1246 مريضاً وفي منى 966 مريضاَ وفي عرفة 147 مريض) وفي موسم حج عام 1437هـ/ 2016م بلغ عدد المرضى المترددين على عيادات اللجنة الطبية بالديارة المقدسة 1920 مريضاً، وقد كانت على النحو التالي (في مكة المكرمة 812 مريضاً وفي منى 994 مريضاً وفي عرفة 114 مريض) ، أما في موسم حج العام الماضي 1438هـ/2017م فقد بلغ عدد  المرض المترددين على عيادات اللجنة الطبية بالبعثة 1670 مريضاً، وقد كانت على النحو التالي (في مكة المكرمة 727 مريضاً، وفي منى 849 مريضاً، وفي عرفة 94 مريض).

 

وفي ختام كلمته أكد الدكتور "عبيد" على ضرورة العمل المشترك واستمرار التعاون بين اللجنة الطبية ببعثة مملكة البحرين للحج والكوادر الطبية بالحملات، من أجل حفظ صحة وسلامة حجاج مملكة البحرين، وتقديم أفضل الخدمات الصحية والعلاجية لهم، ليتمكنوا من تأدية مناسك الحج، وعودتهم إلى أرض الوطن سالمين غانمين إن شاء الله.

 

يذكر أن ورشة العمل تضمنت على عددا من المحاضرات التي اشتملت على دور الكادر الطبي في الحملات وكيفية التعامل مع حالات ارتفاع ضغط الدم و جلطة القلب والتعامل مع حالات طريقة حفظ الأدوية وإبر الانسولين في الحج، والأمراض المعدية والتطعيمات وأهميتها في موسم الحج، إلى جانب التعامل مع حالات الانهاك الحراري وضربة الشمس، وآلام المفاصل في الحج، وكذلك سلامة الأغذية في الحج.

 

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق