Responsive image

تحت شعار "الرعاية الصحية الأولية من أجل تحقيق التغطية الصحية الشاملة" د.الهاجري: البحرين تحتفل بيوم الصحة العالمي 6 أبريل المقبل

تحت شعار "الرعاية الصحية الأولية من أجل تحقيق التغطية الصحية الشاملة" د.الهاجري: البحرين تحتفل بيوم الصحة العالمي 6 أبريل المقبل

04/04/2019


بناءً على توجيهات سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح، ومتابعتها الحثيثة لاستعداد وزارة الصحة للاحتفال بيوم الصحة العالمي، صرحت الوكيل المساعد للصحة العامة الدكتورة مريم الهاجري بأنه تم تشكيل فريق عمل للإعداد والتحضير لهذا اليوم الصحي العالمي، لافتةً إلى أن وزارة الصحة في مملكة البحرين تحتفل كعادتها السنوية بمناسبة يوم الصحة العالمي، والذي يُصادف السابع من أبريل من كل عام، وذلك بكافة مرافقها الصحية من مستشفيات ومراكز سعياً نحو تعزيز مفهوم "الصحة للجميع وبالجميع".

كما أشارت الدكتورة الهاجري خلال ترؤسها اجتماع فريق عمل تنظيم يوم الصحة العالمي إلى أنه سيتم تنظيم بمهرجان كبير تُشارك فيه مختلف المؤسسات والجهات المعنية في مملكة البحرين، بالتعاون مع شركة نفط البحرين (بابكو)، يوم "السبت" المقبل الموافق 6 أبريل 2019م عند الساعة الرابعة مساءً بمنتزه الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، تحت رعاية سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح، وحضور كبار المسؤولين بوزارة الصحة، وعدد من الجهات المشاركة. ودعت الجميع من المجتمع البحريني إلى المشاركة في هذا المهرجان الذي سيتضمن معرضاً مصاحباً، ورسم حر للأطفال وتلوين وتوعية وتثقيف بالترفيه، وكذلك مارثون للمشي والعديد من البرامج الصحية الهادفة، بالإضافة إلى الفحوصات والاستشارات الصحية.

وأوضحت رئيس فريق عمل تنظيم يوم الصحة العالمي بوزارة الصحة الدكتورة مريم الهاجري أن مملكة البحرين تُشارك بقية دول العالم الاحتفال بيوم الصحة العالمي، وهي مناسبة عالمية تؤكد أهمية الصحة وتسليط الضوء على قضايا صحية مهمة، ويقع الاختيار كل عام على موضوعٍ معين بهدف تسليط الضوء على مجالٍ يحظى بالأولوية من مجالات الصحة العامة، واستمراراً لموضوع العام الماضي عن "التغطية الصحية الشاملة"، وقع الاختيار على موضوع "الرعاية الصحية الأولية من أجل تحقيق التغطية الصحية الشاملة" ليكون هو محور تركيز يوم الصحة العالمي 2019 .  فالرعاية الصحية الأولية عنصر حيوي لتحقيق "الصحة للجميع وبالجميع"، مشيرةً إلى أن مملكة البحرين تُشارك وزارة الصحة سنوياً إلى جانب عدداً من الشركاء في قطاع الرعاية الصحية بالمملكة، بوضع العديد من البرامج والفعاليات احتفالاً بيوم الصحة العالمي، لتحقق أهداف التنمية المستدامة من خلال الالتزام باتخاذ خطوات فعلية في سبيل تحسين صحة الجميع، وذلك تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة في مملكة البحرين حفظها الله ورعاها، والمتابعة الحثيثة من قِبل سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح. فمن خلال هذا الدعم والمساندة سجلت مملكة البحرين موقعاً ريادياً بارزاً على الخارطة الصحية عبر تقديم أرقى الخدمات الصحية والوقائية والعلاجية والتأهيلية، مما يُجسد مدى اهتمام القيادة الرشيدة بصحة المجتمع البحريني ووضعها على رأس الأولويات.

وأفادت الهاجري بأنه لضمان أن تشمل التغطية الصحية جميع الأفراد، يسعى يوم الصحة العالمي هذا العام إلى تحسين فهم الدور الهام للرعاية الصحية الأولية في تحقيق التغطية الصحية الشاملة، وإلى تركيز الاهتمام على الإجراءات المطلوبة حتى تكون التغطية الصحية الشاملة واقعاً يعيشه الجميع، مشيرةً إلى أن مملكة البحرين سجلت أفضل المعدلات الصحية مقارنةً مع أكثر الدول العالمية تطوراً في المجال الصحي، وتتبنى المملكة استراتيجية صحية متكاملة تهدف إلى التركيز على تطوير الخدمات الصحية بشكل عام وتوفير احتياجات الجميع من العلاج وفق أحدث ما توصل إليه الطب والعلوم والبحوث الطبية، ويتم التركيز أيضاً على الخدمات المقدمة لتعزيز مبدأ الوقاية الذاتية من خلال نشر العادات الصحية ورفع مستوى الوعي الصحي لدى مختلف أفراد المجتمع البحريني حول مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة وسبل تجنب المضاعفات وتعزيز أنماط الحياة الصحية والقدرات الذاتية لدى الفرد للعناية بصحته وتغيير سلوكياته غير الصحيحة، إضافة إلى السعي نحو السيطرة على الأمراض بشتى أنواعها والعمل على تحقيق الجودة في الأداء الطبي عبر وضع القوانين واللوائح التي تضمن جودة الخدمات الصحية.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق