Responsive image

حملة رمضانية بسترة تحصد 161 كيس دم .. ورئيسة بنك الدم تدعو المجتمع للتبرع بالدم .. البحرين واحدة من الدول الذي لا تستورد الدم ومشتقاته وتعتمد على مخزونها بنسبة 100% ..

حملة رمضانية بسترة تحصد 161 كيس دم ..  ورئيسة بنك الدم تدعو المجتمع للتبرع بالدم .. البحرين واحدة من  الدول الذي لا تستورد الدم ومشتقاته وتعتمد على مخزونها بنسبة 100% ..

07/06/2018 11:31:53 م


أنابت سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح رئيسة بنك الدم المركزي فخرية عبدالرحمن لافتتاح حملة التبرع بالدم الرمضانية والتي نظمتها جمعية سترة، مساء يوم أمس الاثنين الموافق ٤ يونيو ٢٠١٨م بقاعة ينابيع الخير لجمعية سترة الخيرية، وقد أستمرت الحملة الرمضانية لمدة اربع ساعات متواصلة، حيث بدأت من الساعة الثامنة مساء إلى الساعة الثانية عشر مساء، وقد حصدت هذه الحملة 161 كيس دم من المتبرعين الذين تبرعوا لرفد بنك الدم المركزي بمجمع السلمانية الطبي، ولمساعدة المرضى  والمحتاجين للدم. 

وقالت رئيسة بنك الدم المركزي بأنه قد بلغ اجمالي عدد المتبرعين بالدم 161 متبرع، مشيرة إلى أن هذه الحملة هي واحدة من  سلسلة الحملات التي نظمها بنك الدم المركزي في شهر يونيو الحالي بمناسبة اليوم العالمي للمتبرع بالدم الذي يصادف 14 يونيو من كل عام، مؤكدة  على أن بنك الدم المركزي يقوم بدور رائد  في هذه الحملات ورعايتها ويقدم الدعم لها من كل الجوانب، وبأن الكميات التي حصدت من الدم ومشتقاته سوف يسهم بشكل كبير في انقاذ ملايين الأرواح كل عام ويساعد على تحسن متوسط العمر لدى المرضى، مبينة بأن هناك تزايد مستمر في الحاجة للدم ومشتقاته.

وأشادت رئيسة بنك الدم المركزي بالجهود المخلصة التي تقوم بها الجهات الحكومية ذات العلاقة والمؤسسات الخاصة والافراد التي تسهم في إنجاح حملات التبرع بالدم من خلال التنظيم الجيد بتحديد المواعيد المناسبة وتوفير المكان الملائم لاستضافة هذه الحملات،  وبفضل جهود المتبرعين أصبحت البحرين واحدة من  الدول الذي لا تستورد الدم ومشتقاته من الخارج وتعتمد 100% من الدم المتبرع به من داخل البحرين. كما أصبح المجتمع شريكاً في الرعاية الصحية فالمتبرع مثالاً حي على ذلك باستجابتهم الفعالية لصدى النداءات الإنسانية للحالات المحتاجة للدم، وهناك فئة تمنح الدم دون نداء بل وتبادر بالتبرع من دون أن يطلب منها التبرع.

ومن جانبه أثنى رئيس الجمعية المهندس احمد فرحان على الجهود التي بذلت من قبل وزارة الصحة متمثلة في سعادة الوزيرة والطاقم الطبي الذي أعطى جل اهتمامه لتوفير كل المستلزمات والأدوات المطلوبة، كما شكر رئيس الجمعية الطاقم الطبي الذي اشرف على هذه العملية برئاسة الدكتور محمد صليل على تفانيهم في العمل وعنايتهم بالمساهمين وتقديم كافة الخدمات الطبية والصحية وادارة الحملة مع توفر كافة المستلزمات والمتطلبات. كما امتدح رئيس الجمعية الجهود التطوعية للأعضاء الذين كرسوا جل جهودهم واوقاتهم من اجل هدف نبيل يتمثل في تقديم هذه الخدمة الانسانية بتوفير الدم للمحتاجين، مؤكدا استمرار حملة التبرع بالدم بشكل سنوي في مثل هذه الاوقات من شهر رمضان والمتزامنة مع مناسبة دينية  في استثمار طيب وانساني واخلاقي للمناسبة الدينية للأغراض الانسانية الراقية من اجل مساعدة المرضى المحتاجين وبناء مجتمع تسوده روح التكافل.

ومن جهته فقد أكد رئيس حملة التبرع بالدم بالجمعية الدكتور ابراهيم يوسف على سلاسة الاجراءات في استقبال المتبرعين وتنظيم الاجراءات لهم وانهاءها في وقتها القياسي، وذلك بفضل تعاون المشاركين من جهة ولرقي التنظيم والاجراءات لدى العاملين في بنك الدم المركزي.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق