Responsive image

كلمة سعادة وزيرة الصحة

السيدة فائقة بنت سعيد الصالح

يسعدني أن أرحب بك عزيزي المتصفح على موقع وزارة الصحة بمملكة البحرين، والذي نهدف من خلاله إلى عرض خدمات وأنشطة الوزارة المتنوعة. وكما تعلم عزيزنا المتصفح فإن التوجه للانتفاع من التقنيات المتقدمة التي تعتمد على وسائل الاتصال ونقل المعلومات والبيانات عبر الإنترنت يُشكل عصب التواصل العالمي اليوم، ومن هنا أنهت الوزارة جزءا من خطتها الرامية إلى الانتقال التدريجي المدروس بهذا الاتجاه في جميع معاملاتها، كجزء من الخطة الرسمية للاندماج مع الحكومة الاليكترونية التي تعمل عليها حكومة مملكة البحرين.

وهذا الموقع نعتبره باباً مفتوحاً تستطيع من خلاله التواصل مع الوزارة، وسنكون سعداء بملاحظاتك البناءة الرامية إلى رفع مستوى الخدمات الصحية، فرؤية وزارة الصحة أن يتشارك الجميع برفع المستوى الصحي بجودة عالية تستجيب لحاجات الفرد والمتجمع، كما أن رسالتنا ترتكز على ضمان توفير الخدمات الوقائية والعلاجية والتأهيلية بتشجيع المسؤولية الذاتية عن الصحة.

ولا ننسى أن مجتمع البحرين يشهد تحسناً صحياً متسارعاً، ونأمل أن نواصل ما تم انجازه، وأن تستمر الجهود وأن نعمل على تحقيق التنسيق المطلوب في الاستراتيجيات والسياسات الصحية على نحو يدعم رفع المستوى الصحي للفرد والمجتمع، ويحقق الفعالية المنشودة، بما يحقق توفير الرعاية الصحية المتطورة للمجتمع، وفق أعلى المستويات المرموقة.

وهنا أود التأكيد على أن العمل على تطوير مؤسسات الرعاية الصحية هو من الأمور الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة في مجتمعاتنا، ومواجهة ما يشهده العالم من تطورات متلاحقة، ليس فقط في أنماط انتشار الأمراض والأوبئة، بل أيضا في مجالات تحقيق الفائدة من التقنيات الصحية والطبية الحديثة التي تمثل أدوات واعدة للارتقاء المستمر بنوعية الحياة في المجتمع، ونتطلع إلى أن تكون مملكة البحرين في المقدمة بين دول العالم، من حيث مستويات الرعاية الصحية، وذلك يتطلب قدرة على مواجهة التحديات بعزم وانطلاقة نحو الحفاظ على قاعدة صحية قوية، تأخذ بأحدث ما في العالم من وسائل وتقنيات للوقاية والعلاج، وتضع صحة الوطن والمواطن على قمة جميع الأولويات، وتعكس الفهم العميق للارتباط القوي بين صحة الفرد والمجتمع من جانب، ونوعية الحياة فيه من جانب آخر.

إن وزارة الصحة تحرص على استخدام أفضل التقنيات الحديثة؛ لمواصلة هذا التطور الإيجابي، لما له من دور فعّال في ربط الأفراد بكافة المعنيين بتقديم خدمات الرعاية الصحية، وإتاحة الفرصة لهم للاطلاع على السياسات والأنظمة الصحية للوزارة من خلال الموقع.

إن محتويات الموقع عزيزي المتصفح قد تم جمعها وإعدادها من قبل مجموعة من العاملين في وزارة الصحة المنتمين لمختلف الإدارات، وهم على صلة دائمة مع أعضاء لجنة المتابعة.

آمل أن تجد عزيز المتصفح ما تبحث عنه للوقوف على المعلومات التي تهمك وتحقق طموحك وتوقعاتك.

فائقة بنت سعيد الصالح
وزيرة الصحة