Responsive image

وزيرة الصحة تستقبل الخبيرة الإقليمية سمر الفقي وتشيد بدعم المنظمة في تنفيذ برنامج المدن الصحية

وزيرة الصحة تستقبل الخبيرة الإقليمية سمر الفقي وتشيد بدعم المنظمة في تنفيذ برنامج المدن الصحية

30/10/2018


استقبلت سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح بمكتبها بديوان الوزارة بالجفير خبيرة منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط الدكتورة سمر الفقي وذلك بمناسبة زيارتها الميدانية لتقييم مشروع المدينة الصحية بمحافظة العاصمة. حضر اللقاء وذلك  نائب محافظ العاصمة حسن المدني والوكيل المساعد للصحة العامة الدكتورة مريم الهاجري وكل من مديرة إدارة تعزيز الصحة الدكتورة وفاء الشربتي, وأخصائي أول تعزيز الصحة بشرى الهندي.

وفي مستهل اللقاء رحبت سعادة وزيرة الصحة بالخبيرة الدكتورة سمر الفقي مشيدة بالتعاون والتنسيق المشترك بين منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة في دعم العديد من المشاريع والمبادرات البارزة التي تهتم بتعزيز صحة الافراد والمجتمع.

كما أشادت سعادة وزيرة الصحة بالجهود المثمرة المقدمة من جانب محافظة العاصمة وعلى رأسها معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة وتكامل العمل في بلورة الرؤى والخطط الطموحة وتحقيق اهم المشاريع الصحية التي تجسد نجاح مسيرة العمل الجماعي المشترك بين محافظة العاصمة والجهات الحكومية والخاصة تعزيزا لمبدأ المشاركة المجتمعية الفعلية ووصولا لتحقيق الأهداف المنشودة.

وأكدت سعادة وزيرة الصحة خلال اللقاء بأن اطلاق مبادرة مشروع المدن الصحية ودخولها حيز التنفيذ الفعلي سيساهم في ان تصبح منطقة ام الحصم مدينة صحية ونموذجا ومثالا يحتذى به للمحافظات الأخرى ولتصبح مملكة البحرين مملكة صحية نظرا للالتزام بأعلى المعايير العالمية في مجال توفير البيئة الصحية المتكاملة والمقومات الشاملة المطلوبة للنجاح في تحقيق هذا الهدف. 

ومن جهتها أعربت الدكتورة سمر الفقي عن عميق تقديرها واعتزازها بالجهود المبذولة وبالتعاون المقدم من جانب وزارة الصحة ومحافظة العاصمة والأهالي في الوصول إلى هذا الإنجاز، مؤكدة على أن مملكة البحرين بشكل عام ومحافظة العاصمة بشكل خاص تمتلك كافة المعايير والمؤشرات والمقومات المؤهلة التي تجعلها نموذجا مثاليا للمدن الصحية وذلك في ضوء الخدمات الصحية والإمكانيات المتوافرة عالية الكفاءة إلى جانب مستوى التعاون الذي يتجسد من خلال التنسيق بين فريق العمل الجماعي الذي يضم مختلف القطاعات.

وأشارت الخبيرة الإقليمية بأن استكمال خطوات التقييم والتنفيذ لمشروع المدن الصحية قد قارب على الانتهاء حيث من المقرر ان يتم الإعلان رسميا عن النتائج قبل نهاية العام الجاري.

هذا وقد تم خلال اللقاء المشترك استعراض المراحل النهائية من مشروع المدن الصحية والنتائج التي تم تحقيقها وتقييمها في هذا الجانب.

وفي ختام اللقاء أعربت سعادة وزيرة الصحة عن شكرها وتقديرها لمنظمة الصحة العالمية ولمحافظة العاصمة ولكافة الجهات الرسمية والأهلية التي ساهمت بدورها ومتابعتها في دعم نجاح وتنفيذ هذا المشروع.  

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق