Responsive image

سعادة وزيرة الصحة تقوم بزيارة لمركز حمد كانو الصحي لتفقد إحتياجات المواطنين ومستوى كفاءة الخدمات الصحية المقدمة

سعادة وزيرة الصحة تقوم بزيارة لمركز حمد كانو الصحي لتفقد إحتياجات المواطنين ومستوى كفاءة الخدمات الصحية المقدمة

29/05/2019


تنفيذاً للتوجيهات السديدة لصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه لتكثيف الزيارات الميدانية لمناطق ومحافظات مملكة البحرين وتفقد مختلف الإحتياجات الصحية للمواطنين، قامت سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح بزيارة تفقدية إلى مركز حمد كانو الصحي بمنطقة الرفاع وذلك بحضور سعادة السيد عبدالرزاق حطاب عضو مجلس النواب وعدد من المسئولين بالوزارة.

وفي مستهل الزيارة أكدت سعادة وزيرة الصحة بأن القيادة الرشيدة حفظها الله لطالما وضعت ضمن أولوياتها الإهتمام بالقطاع الصحي وقد انعكس ذلك الإهتمام والحرص جلياً من خلال رسم الخطط والتطلعات المستقبلية والمتابعة نحو تحقيق مستويات أكثر إطراداً في التطوير والتحسين المستمر الذي يشمل مختلف خدمات الرعاية الصحية المقدمة للأهالي.

هذا وقد إجتمعت سعادة وزيرة الصحة خلال زيارتها التفقدية بسعادة النائب عبدالرزاق حطاب وبحضور عدد من الكوادر الطبية والإدارية في مركز حمد كانو الصحي والمسئولين بالوزارة، حيث إستمعت سعادتها إلى كافة الملاحظات والمقترحات المقدمة من قبل سعادة النائب والتي تتعلق بجهاز الأشعة في المركز، وأجهزة الأرقام للمرضى، والمواعيد لهم وإعادة توزيع المجمعات السكنية على المركز بهدف تخفيف الضغط عليه ولتحسين كفاءة الخدمة الصحية بالمركز، كما تم إستعراض العديد من الرؤى والمبادرات والمقترحات التطويرية والتي من ضمنها تعاون المراجعين والعمل على إستغلال المساحات الخارجية لزيادة عدد المواقف، بالإضافة إلى زيادة غرف الأطباء مستقبلاً.

وأشارت سعادة وزيرة الصحة خلال الاجتماع إلى أن برنامج الضمان الصحي سيساهم في تطوير وتحسين أداء المراكز الصحية بشكل عام خلال الفترة المقبلة لتتلائم وتطلعات وطموحات الأهالي ، كما سيكون عاملاً مؤثراً في الحد من العديد من التحديات والإرتقاء بجودة الخدمة الصحية بشكل عام لتواكب في مستواها أعلى المعايير والمواصفات العالمية المعتمدة.

كما تم اطلاع سعادة النائب على الإجراءات التي اتخذتها الوزارة بشأن توفير جهاز جديد للأشعة يضاهي المواصفات العالمية ليرتقي بالخدمة المقدمة في المركز، والمؤمل أن يتم تركيبه بعد إجازة عيد الفطر المبارك وتجربته على مدى خمسة اسابيع ليتم استخدامه بالصورة المثلى. وفيما يخص أجهزة الأرقام فقد تم التوضيح بأن الأجهزة صالحة للاستعمال، إلا أن هناك عطل في النظام الإلكتروني المرتبط بهذه الأجهزة والتي يقوم المعنيون بإصلاحه في الوقت الحالي لعودة الأجهزة للعمل كما ينبغي. 

هذا وقد قامت الوزيرة بجولة في مختلف أقسام المركز حيث تفقدت سعادتها مع سعادة النائب قسم الأشعة وذلك للإطلاع على الإجراءات والتجهيزات القائمة في الوقت الحالي من حيث صيانة الغرفة المخصصة لتركيب الجهاز الجديد للأشعة بالقسم والمقرر البدء بتشغيله قريباً، وقد إطلعت على مجمل الخدمات المقدمة بالمختبر والصيدلية ونظام المواعيد.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق