Responsive image

وزارة الصحة تحتفل باليوم العالمي للامتناع عن التبغ تحت شعار: "لا تجعل التبغ يحبس أنفاسك .. اختر صحتك وليس التبغ"

وزارة الصحة تحتفل باليوم العالمي للامتناع عن التبغ تحت شعار: "لا تجعل التبغ يحبس أنفاسك .. اختر صحتك وليس التبغ"

31/05/2019


صرحت الوكيل المساعد للصحة العامة الدكتورة مريم الهاجري بأنه تزامناً مع احتفال العالم بالامتناع عن التبغ تحت شعار: "لا تجعل التبغ يحبس أنفاسك .. اختر صحتك وليس التبغ"، نظمت وزارة الصحة العديد من الفعاليات التوعوية والتثقيفية من قِبل مجموعة مكافحة التدخين بإدارة الصحة، وذلك في كل من مجمع السلمانية الطبي، وشركة نفط البحرين "بابكو"، وعدد من المراكز الصحية وأقسام وزارة الصحة.

وبهذه المناسبة، أكدت الوكيل المساعد للصحة العامة الدكتورة مريم الهاجري أن جهود وزارة الصحة لمكافحة التبغ تحظى بدعم رفيع المستوى، ويتضح ذلك من خلال القوانين التي تهدف لمكافحة التدخين والتبغ بأنواعه ومن خلال تشكيل اللجنة الوطنية لمكافحة التدخين والتبغ بأنواعها برئاسة سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح. كما وتحتفل منظمة الصحة العالمية في 31 مايو من كل عام باليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ، ويعتبر موضوع التبغ على رأس أولويات المنظمات ومجالس الصحة حول العالم، وذلك لما له أثر خطير على صحة الفرد والمجتمع.

وأشارت الهاجري إلى أن تركيز منظمة الصحة العالمية هذا العام ينصب على موضوع التبغ والصحة الرئوية وتسعى من خلاله إلى توعية المجتمعات والحكومات بأهمية الالتفات إلى قضية التبغ وأهمية توعية الأفراد وسن التشريعات لمكافحته، موضحةً أنه من هذا المنطق يأتي دور وزارة الصحة في تسليط الضوء على المخاطر الصحية والمخاطر الأخرى المرتبطة بتعاطيه، حيث دشنت الوزارة في عام 2018 الخطة الوطنية لمكافحة التبغ؛ والتي تسعى من خلالها إلى وضع السياسات الفعّالة للحد من استخدام التبغ بكافة أنواعه وأشكاله مع كافة القطاعات والمؤسسات في المملكة، مفيدةً بأنه قد حمل شعار هذا العام "لا تجعل التبغ يحبس أنفاسك .. اختر صحتك وليس التبغ" للتركيز على التأثير السلبي للتبغ على صحة الرئة وسلامة الافراد وحمايتهم من السرطانات وأمراض الجهاز التنفسي المزمنة، وتسليط الضوء على الأهمية البالغة لدور الرئة في صحة جميع الناس ورفاههم، كما تعد الحملة بمثابة دعوة للعمل المشترك لتفعيل السياسات الفعّالة للحد من استهلاك التبغ بالشراكة مع القطاعات المعنية كافة.

وكان من اللافت الإقبال الكبير من قِبل المترددين على فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للامتناع عن التبغ، حيث تم خلالها تقديم المشورات الطبية للراغبين في الإقلاع عن التبغ وعمل فحص سريع لقياس كفاءة الرئة ونسبة أول أكسيد الكربون في الرئة لدى المدخنين، كما قدم قسم خدمات صحة الفم والأسنان نصائح وإرشادات عن الطرق الأمثل للعناية بالأسنان واللثة وخاصة لدى مستهلكي التبغ.

من جانبها، أكدت رئيس مجموعة مكافحة التدخين والتبغ بإدارة الصحة العامة الدكتورة إجلال العلوي أن وزارة الصحة كشريك أساسي في مكافحة التبغ في مملكة البحرين مستمرة في بذل الجهود اللازمة وتوفير جميع الاحتياجات من خطط واستراتيجيات ودراسات وكوادر وعلاج لتعزيز مكافحة التبغ وتحقيق أعلى مستويات الصحة للمواطنين والمقيمين على أرض هذا البلد المعطاء، لافتةً إلى الاحتفال باليوم العالمي للامتناع عن التبغ هذا العام يُركز على موضوع "الرئة" ويهدف إلى زيادة الوعي بالعلاقة بين تعاطي التبغ بجميع أشكاله وأمراض الرئة، وفي الوقت نفسه تسليط الضوء على الإجراءات التي يمكن أن تتخذها الجهات المعنية للحد من المخاطر التي تهدد صحة الرئتين بسبب تعاطي التبغ، مؤكدةً أهمية الشراكة المجتمعية في مكافحة التدخين والحد من أضراره بمملكة البحرين.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق