مؤكدًا على الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المشددة .. القحطاني: الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا مستمر في مواصلة جهوده حرصًا على صحة وسلامة الجميع

مؤكدًا على الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المشددة .. القحطاني: الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا مستمر في مواصلة جهوده حرصًا على صحة وسلامة الجميع

03/03/2020


أكد المقدم طبيب مناف القحطاني استشاري الأمراض المعدية بالمستشفى العسكري وعضو الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19) على ما تم اتخاذه من إجراءات احترازية وتدابير وقائية صارمة ومشددة من قبل ظهور أول حالة إصابة بالفيروس وحتى الآن أسهم في منع انتشاره، موضحًا أن الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19) برئاسة معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة مستمر في مواصلة جهوده حرصًا على صحة وسلامة الجميع.

 

وأشار القحطاني إلى أن أبرز الإجراءات التي تم اتخاذها هي إنشاء غرفة العمليات لمتابعة تطورات ومستجدات الفيروس على كافة الأصعدة، وتفعيل دليل الأزمات للإعلام والاتصال وتنفيذ خطة التوعية وتدريب طاقم غرفة العمليات على إجراءات الدليل وتقييم الجاهزية، وإعداد استراتيجية وطنية وتفعيل الخط الساخن (444) إضافة إلى تدشين التسجيل الإلكتروني لجدولة مواعيد الفحص. 

 

وأضاف أنه تم تنسيق التعاون مع الجهات المعنية خاصة في المنافذ الرئيسية للمملكة المتمثلة في مطار البحرين الدولي وشؤون الموانئ والملاحة البحرية للحفاظ على سلامة الحدود البرية والبحرية والجوية، منوهًا بأنه تم تشديد إجراءات الفحص في مطار البحرين الدولي وتفعيل غرفة العمليات به ورفع الطاقة الاستيعابية لإجراءات الفحوصات والحجر والعزل والعلاج للعائدين من الدول الموبوءة ومنع دخول الأجانب القادمين من هذه الدول إلى جانب تجهيز خيمة للفحص وأخذ العينات قرب المطار للمسافرين جوًا.

 

ونوه القحطاني إلى أن التدابير الوقائية توازي تطورات فيروس كورنا (كوفيد 19) فمع تسجيل أول حالتي إصابة لأشخاص قادمين من إيران عن طريق رحلات جوية غير مباشرة، تم تدشين وحدات الفحص المتنقلة المجهزة وفق المعايير الطبية المعتمدة لإجراء الفحوصات اللازمة للمواطنين العائدين من إيران خلال شهر فبراير قبل إعلان إيران تفشي الفيروس بمدنها، في مناطق سكنهم من قبل فريق طبي مختص وذلك بأخذ العينة للتأكد من سلامتهم وعدم إصابتهم بالفيروس.

 

وبين القحطاني أنه يتم تزويد المواطنين ممن يتم فحصهم إجازة طبية مدفوعة الأجر لمدة 14 يومًا بالإضافة إلى تزويدهم بكافة التعليمات والإرشادات التوعوية كما تتم أيضًا متابعتهم من قبل فريق طبي مختص لضمان صحتهم مع التأكيد عليهم بضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية الوقائية المتمثلة في الحجر المنزلي لمدة 14 يومًا.