وزارة الصحة: نقدر عالياً كل مواطن يشارك بوعي في إجراءات احتواء ومنع انتشار فيروس كورونا، وأثر المخالطة ليس مرتبط بقرية معينة ‫ 


18/03/2020


‫ 

أكدت وزارة الصحة بأنها تقدر عالياً كل مواطن يشارك بوعي في إجراءات احتواء ومنع انتشار فيروس كورونا، وأوضحت الوزارة بأن آلية معرفة تفاصيل أثر المخالطين وأماكن تواجدهم والتي تم الإعلان عنها سابقا ويتم تحديث المعلومات المرتبطة بها بشكل مستمر على موقع الوزارة الالكتروني تم تفعيلها لحماية المواطنين والمقيمين.

 

ومتابعة لما تم تداوله من قبل بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي عن قرية جنوسان، تود الوزارة أن توضح بأن آلية معرفة أثر مخالطة الحالات لا ترتبط بقرية معينة وإنما بأماكن وتواريخ تواجد الحالات القائمة و مخالطيها حسب المعلومات المرصودة بالموقع.

 

وتنوه الوزارة على أهمية الاطلاع بأثر مخالطة الحالات على موقع الوزارة www.moh.gov.bh ، وعلى كل من يجد معلومات بالموقع الالكتروني تفيد بتواجده أو تواجد أحد من أقربائه أو معارفه بمكان تواجد إحدى الحالات القائمة أو مخالطيها الاتصال على الرقم 444 واتباع التعليمات التي ستعطى له.

 

كما تهيب الوزارة لأصحاب الأعمال بضرورة الاطلاع على التعليمات التوجيهية المنشورة بموقع الوزارة التي توضح كيفية التعامل مع الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا في مقر العمل، واتباع التعليمات المنصوص عليها دون الحاجة لإثارة الذعر أو الهلع أو التأثير على سير العمل والخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين.

 

وتذكر الوزارة بأهمية تجنب التجمعات لأكثر من 20 شخصا والالتزام بالمكوث في المنزل بقدر المستطاع والخروج للضرورة فقط.