خلال جولته التفقدية.. رئيس المجلس الأعلى للصحة: تخصيص (المستشفى الدولي) للرعاية الشاملة للحالات القائمة وسنتجاوز هذا التحدي الصحي العالمي بنجاح

خلال جولته التفقدية.. رئيس المجلس الأعلى للصحة: تخصيص (المستشفى الدولي) للرعاية الشاملة للحالات القائمة وسنتجاوز هذا التحدي الصحي العالمي بنجاح

22/04/2020


قام معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-١٩) بزيارة تفقدية الى وحدة الرعاية الشاملة الكائنة في مستشفى البحرين الدولي والتي ستخصص لعلاج الحالات القائمة لفيروس كورونا (كوفيد-١٩)، وذلك بحضور عدد من أعضاء الفريق الوطني في إطار الجهود المبذولة والمستمرة للتصدي لهذا الفيروس وللوقوف على مستوى الإنجاز وضمان تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية وفق أعلى المعايير.

 وتأتي هذه الوحدة الميدانية الكائنة في المستشفى الدولي ضمن سلسة متكاملة من مراكز الحجر الصحي الاحترازي ومراكز العزل والعلاج، والمخصصة لاستقبال الحالات القائمة والمخالطين والمشتبه بإصابتهم بالفيروس، وبالتوازي مع الفحص المكثف والعشوائي الذي تقوم به وزارة الصحة في مختلف مناطق المملكة.

 وثمن معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة الدعم المتواصل من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، كما رفع معاليه الشكر إلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظهما الله، على متابعة سموهما الدائمة لكافة الجهود المبذولة لفريق البحرين الواحد لتعزيز صحة وسلامة الجميع.

 وأكد معالي الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة خلال جولته التفقدية أنّ مملكة البحرين لن تدخر جهداً في سبيل التصدي والقضاء على هذا الفيروس من خلال توفير كافة الإمكانيات والموارد البشرية المؤهلة وتشييد المنشآت الطبية اللازمة للتصدي لهذا الفيروس للتغلب عليه بنجاح بإذن الله.

 وقال معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة "إنّ انضمام مستشفى البحرين الدولي لشبكة الرعاية المخصصة للحالات القائمة، يأتي في إطار الجهود المتواصلة لمملكة البحرين في التصدي لانتشار فيروس كورونا، وبتوجيهات من صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى على النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء فإننا نعمل وفق أسس مدروسة ومنظومة متكاملة لتعزيز الصحة والسلامة للمواطن والمقيم في المملكة".

 وفي هذا الإطار استمع معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة خلال الزيارة الى شرح مفصل عن مشروع الوحدة الميدانية الذي سيدار من قبل الفريق الوطني بالتعاون مع وزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية لرعاية الحالات القائمة الناتجة عن فيروس كورونا (كوفيد19) والذي يأتي ضمن استعدادات الفريق الوطني لضمان توفر كافة المستلزمات للتصدي لأي حالات.

 وأوضح معاليه أنّ وحدة الرعاية الميدانية بالمستشفى الدولي شيدت في فترة قياسية، وأصبحت مهيأة لمعالجة الحالات القائمة بالفيروس، حيث تم تشييد الوحدة وتجهيزها بأفضل الأجهزة ووفق أعلى المستويات.

 من جهة أخرى، أثنى معاليه على الجهود الوطنية المباركة للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19) بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، مشيداً في هذا الصدد بنجاح الحملة الوطنية "فينا خير" التي تم اطلاقها تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أمناء المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية.
 
 ونوه معالي الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة بحرص مؤسسات وشركات القطاع الخاص والأفراد على الإسهام في دعم الجهود الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، والتي تؤكد على الحرص الكبير على مصلحة الوطن وصحة وسلامة المواطنين والمقيمين، مؤكداً أنّ روح البذل والتكافل متأصلة في المجتمع البحريني المعطاء.