الدكتور "حسن عبدالجبار": التحلي بالمسؤولية والالتزام بالإرشادات هو السبيل لمواجهة "كورونا" والقضاء عليه  

الدكتور "حسن عبدالجبار": التحلي بالمسؤولية والالتزام بالإرشادات هو السبيل لمواجهة "كورونا" والقضاء عليه  

06/10/2020


قال الدكتور حسن عبدالجبار أخصائي طب العائلة في مركز البحرين الدولي للرعاية الطبية الذي يعنى بجميع الحالات القائمة بفيروس "كورونا" المعزولين في المنازل، إن التحلي بالمسؤولية والالتزام بالإرشادات والتعليمات الوقائية للحد من فيروس كورونا "كوفيد19"، هو السبيل لمواجهة "كورونا" والقضاء عليه في مملكة البحرين، لافتاً إلى أن مملكة البحرين اتخذت كل الإجراءات الاحترازية اللازمة لحماية المجتمع من الفيروس والحد من انتشاره، وذلك بشهادة منظمة الصحة العالمية والعديد من الدول المتقدمة التي اطلعت على تجربة البحرين في مكافحة "كورونا" واعتبرته نموذجًا يحتذى به.

ودعا جميع فئات المجتمع إلى استقاء المعلومات حول كل ما يتعلق بفيروس "كورونا" من المصادر الموثوقة كمواقع وزارة الصحة البحرينية أو منظمة الصحة العالمية والابتعاد عن نشر الشائعات والمعلومات المغلوطة، راجياً من الجميع الالتزام ومواصلة العزم ومساعدة الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا في تحقيق أهدافه المنشودة بالقضاء على الفيروس في مملكة البحرين.

وأضاف: "نحن في مرحلة تتطلب منا حس المسؤولية والالتزام، وتتطلب منا مساندة الطاقم الطبي العامل ليل نهار دون كلل ولا ملل، وذلك بالتقيد بلبس الكمامات عند الخروج من المنزل والذي هو بلا شك أسهل من لبس جهاز التنفس الاصطناعي في حال الإصابة وتدهور حالة الشخص لا قدر الله والمحافظة على مسافة الأمان مع المحيط الخارجي،  وقال: إنه على الجميع التحلي بالصبر قليلا والالتزام بهذه الاجراءات لنعود معاً منتصرين دون فقد، لأجل تراب هذا الوطن الغالي.

ودعا الدكتور حسن عبدالجبار إلى الالتزام بكل التعليمات للوقاية من الإصابة بفيروس "كورونا" كالمحافظة على النظافة الشخصية وغسل اليدين باستمرار باستخدام الماء والصابون، واستخدام المعقمات والمطهرات في حالة ملامستنا لجسم أو سطح مع احتمالية تلوثه، وتطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي والبعد عن التجمعات التي من شأنها نشر الفيروس لفئات المجتمع المختلفة، وعند ملاحظة أي أعراض مشابهة للزكام كالصداع والكحة وفقدان حاستي الشم والتذوق وآلام متفرقة في الجسم مع ارتفاع درجات الحرارة على الشخص عزل نفسه والاتصال ب 444 لترتيب مسحة تشخيصية له في أسرع وقت ممكن، متمنياً الصحة والسلامة للجميع وأن تزول هذه الجائحة في القريب العاجل لتنعم مملكة البحرين بالأمن والأمان والصحة والاطمئنان.