إجراءات تشمل الغلق وغرامة تصل إلى 10 آلاف دينار للمخالفين للاشتراطات في احتفالات رأس السنة

إجراءات تشمل الغلق وغرامة تصل إلى 10 آلاف دينار للمخالفين للاشتراطات في احتفالات رأس السنة

29/12/2020


أكدت هيئة البحرين للسياحة والمعارض على جميع المنشآت السياحية من فنادق ومطاعم ومرافق سياحية بأهمية الالتزام التام بالضوابط والاشتراطات التي حددتها قرارات الحكومة الموقرة على ضوء توصيات الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19)، وعلى الأخص ما تضمنه القرار الوزاري رقم 68 لسنة 2020 بشأن الاشتراطات الصحية الواجب تطبيقها على المطاعم والمقاهي للحد من انتشار فيروس كورونا (COVID-19)، وذلك عشية الاستعدادات التي تجريها بعض المنشآت والمطاعم والمرافق السياحية لنهاية العام الجاري.

 

وشددت الهيئة في بيان لها على أنه وبالتنسيق المشترك مع جهات التفتيش في كل من وزارة الصحة ووزارة الصناعة والتجارة والسياحة ووزارة الداخلية فإنه سوف يتم تكثيف أعمال التفتيش خلال إجازة نهاية الأسبوع ضمن الاستعدادات لنهاية العام الجاري، وأنها لن تتوانى عن اتخاذ كافة الإجراءات الإدارية والقانونية الرادعة ضد المخالفين، مضيفةً بأنه سوف يتم غلق المنشآت المخالفة فضلاً عن الإجراءات القانونية الأخرى للمخالفات الصحية التي يتم ضبطها والتي تصل غرامات المخالفين لها  إلى 10000 دينار، وتقديرها لكافة المنشآت الملتزمة بالتعليمات الصادرة بهذا الشأن بما يساعد في تضافر الجهود الحكومية والخاصة والأهلية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

 

ونوهت الهيئة في بيانها على ضرورة تلبية جميع الاشتراطات الواردة في القرار الوزاري المذكور والعمل على التنفيذ الفوري وفقاً لما ورد فيها ومراعاة قواعد التباعد الاجتماعي وعلى وجه الخصوص ما ورد بشأن ارتداء الكمامات والمسافة القانونية بين الطاولات والسماح بجلوس ما لا يتجاوز 50% من سعة الطاولة بما لا يتجاوز ستة أشخاص للطاولة الواحدة، والسماح بسعة استيعابية للجلسات الداخلية بما لا يتجاوز 30 شخصاً ومنع التجمعات في المطاعم والأماكن المخصصة للخدمات السياحية.

 

ونوهت وزارة الصناعة والتجارة والسياحة على أهمية المواصلة بحذر بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية بما يرفد الجهود الوطنية لفريق البحرين ويحقق الأهداف المنشودة بحماية كافة أفراد المجتمع والحفاظ على صحة وسلامة جميع مرتادي المنشآت السياحية من فنادق ومطاعم ومرافق سياحية.