Responsive image

تحت رعاية رئيس المجلس الأعلى للصحة - تدشين الخطة الوطنية لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية

تحت رعاية رئيس المجلس الأعلى للصحة  - تدشين الخطة الوطنية لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية

22/11/2018 11:57:56 م


تحت رعاية معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة وبحضور سعادة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة والدكتورة مريم الجلاهمة الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية للمهن والخدمات الصحية وعدد من الوكلاء وكبار المسئولين أقيم حفل تدشين الخطة الوطنية لمكافحة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية والإحتفال بالإسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية وذلك بقاعة أوال بفندق الخليج.

وفي مستهل الحفل ألقى معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة كلمة أشاد فيها بجهود فرق العمل  المشاركة والتي ساهمت في تدشين هذه الخطة الوطنية الساعية إلى الحد من سوء إستخدام المضادات الحيوية وتعزيز السبل والإجراءات الممكنة تجاه رفع مستوى الوعي بالحالات المرضية التي تتطلب وتستلزم جدياً إستخدام المضادات الحيوية.

كما أعرب رئيس المجلس الأعلى عن إعتزازه بالمراحل والإنجازات التي تم من خلالها تحقيق التكامل والتنسيق جهود العمل بين وزارة الصحة وكافة الأطراف والجهات المعنية وصولاً لتحقيق الاهداف المنشودة من تدشين هذه الخطة.

ومن جهتها ألقت سعادة وزيرة الصحة كلمة أكدت خلالها بأن مشكلة مقاومة المضادات الحيوية أصبحت تشكل تحدياً كبيراً بالنسبة لمملكة البحرين كما هي بالنسبة لدول العالم الأخرى، مشيرةً إلى أن الإستراتيجية الصحية لوزارة الصحة ركزت في أحد أهدافها منذ عام 2012 نحو التقليل من إستخدام المضادات الحيوية من دون المساس بجودة الخدمات الطبية المقدمة مع التركيز على الجانب التدريبي لدى العاملين في المجال الطبي.

وأشارت سعادتها بأن الوزارة قد بادرت بتكوين فريق عمل ذو إختصاصات مختلفة بمجمع السلمانية الطبي لتقييم الوضع الحالي وتقديم التوصيات اللازمة، مؤكدةً بأن المشروع قام على هدف تقنين إستخدام المضادات الحيوية في جميع أجنحة المستشفى، إذ أنه وبهذا المشروع حصلت وزارة الصحة على جائزة أفضل الممارسات على مستوى الحكومة في مملكة البحرين وذلك في الملتقى الحكومي الأول عام 2016.

وقد توجهت سعادة وزيرة الصحة بجزيل الشكر والتقدير إلى معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة لدعم معاليه وتشجيعه المستمر، كما أعربت عن شكرها للجهود المبذولة من جانب لجنة الإستخدام الأمثل للمضادات الحيوية برئاسة الدكتورة جميلة السلمان وعضوية ممثلين عن المستشفيات الحكومية والوزارات والهيئات الحكومية المعنية والقطاع الخاص لدورهم الهام في تحقيق كافة الأهداف المرجوة.

هذا وقد قامت الدكتورة جميلة السلمان إستشارية الأمراض المعدية ورئيسة لجنة المضادات الحيوية التابعة للمجلس الأعلى للصحة خلال الحفل بإستعراض الخطة الوطنية ومراحل التطبيق المدعمة بأهم الأهداف والبيانات التي تتعلق بالتنفيذ ، كما أعربت  الدكتورة جميلة السلمان عن شكرها وتقديرها لمعالي رئيس المجلس الأعلى للصحة ولسعادة وزيرة الصحة وللجهود الداعمة من جانب فريق العمل والمشاركين في تكامل الخطة .

وفي ختام الحفل تم تكريم كبار الحضور والمسئولين وتوزيع الدروع التذكارية على كافة الجهات الداعمة لتطبيق هذه الخطة الوطنية.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق